الشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء و شركة توزيع كهرباء الشمال توقعان اتفاقية تشغيل محطة صرة غرب نابلس

بمباركة دولة رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتيه وقع مساء أمس الاربعاء الموافق 30/09/2020م الدكتور زياد جويلس – رئيس مجلس إدارة الشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء والمهندس محمد شنار رئيس مجلس ادارة شركة توزيع كهرباء الشمال اتفاقية تشغيل محطة تحويل الكهرباء في صرة غرب نابلس، وذلك برعاية معالي الدكتور أمجد غانم أمين عام مجلس الوزراء و معالي المهندس ظافر ملحم رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية والدكتور شاكر خليل مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية.
وأشاد الدكتور أمجد غانم بهذا الإنجاز الهام و الحدث النوعي الذي يشكل نقطة تحول إستراتيجي في بناء منظومة قطاع الكهرباء الفلسطيني، وقال الدكتور غانم “إن هذه الاتفاقية تأتي بعد جهد كبير بذله رئيس الحكومة وممثلي المؤسسات المختصة في سبيل إنجاز هذا الملف العالق منذ سنوات، واضاف ان الحكومة ماضية في مسيرة البناء والتقدم الاقتصادي الذي يعد قطاع الكهرباء أحد اهم ركائزه الرئيسة، وطالب غانم كافة الجهات ذات العلاقة بالتعاون والتكاتف لتحقيق رؤية الحكومة في بناء قطاع كهربائي فلسطيني مستقل ومثمر يعود بالنفع على الجميع.


من جانبه قال المهندس ظافر ملحم “نجتمع اليوم للاحتفال بثمرة الجهود المضنية على مدار الأعوام الخمسة السابقة والتي تكللت بتشغيل محطة تحويل صرة والتي من شأنها أن تنهي معاناة استمرت لسنوات لأهالي المنطقة بسبب العجز في توفير التيار الكهربائي” وقال “ان سلطة الطاقة قامت منذ سنوات بتحضير خطة لتطوير قطاع الطاقة حسب الأولويات الملحة، و تضمنت هذه الخطة إعادة تأهيل وكهربة مناطق عانت في فترة الاحتلال من تهميش وإهمال متعمّد، واضاف إن تشغيل محطة صرة اليوم يعني التحول من الربط على الضغط المتوسط إلى الضغط العالي الذي من شأنه أن يساعد على تخطي العديد من المصاعب، ومنها: معالجة نقص القدرة الكهربائية في محافظة نابلس تقليل الفاقد الفني وغير الفني، وتوفير إمكانية ربط مشاريع إنتاج الطاقة على شبكات الكهرباء، مما سيساهم في تحقيق الانفكاك التدريجي عن الجانب الإسرائيلي الذي كان العائق الرئيسي في تأجيل تشغيل المحطات بسبب شروطه المجحفة والتي تتعارض مع الثوابت الفلسطينية”.


وأكد الدكتور زياد جويلس على أهمية تشغيل محطة صره مشيراً الى القيمة المضافة التي ستتحقق من تشغيلها لمحافظات شمال الضفة الغربية ، وأبدى للحضور ” بأن هذه الاتفاقية ستكون جزء من سلسلة اتفاقيات سيجري توقيعها خلال الفترة القادمة مع كل من شركة كهرباء محافظة القدس وشركة كهرباء الجنوب لتزويد منطقتي الوسط والجنوب بالطاقة الكهربائية من محطتي رام الله وبيت اولا ، والتي من شأنها توفير الطاقة اللازمة لخدمة المشتركين ومعالجة نقص القدرة التي تعاني منه تلك المناطق”.
وأثنى الدكتور جويلس على جهد الإدارات التنفيذية والطواقم الفنية والإدارية في “شركة النقل” و”كهرباء الشمال” على إتمام كافة الاجراءات و الأمور الفنية اللازمة لتوقيع الاتفاقية وتذليل جميع العقبات التي واجهت الطرفين أثناء سعيهم لتشغيل المحطة، وأوضح للسادة الحضور بأن محطة صرة أصبحت ومنذ هذه اللحظة تحت مسؤولية وإشراف الشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء، التي يقع على عاتقها تشغيل وإدارة هذه المحطات ومتابعة بناء محطات جديدة وتوسعة المحطات القائمة.
كما وشكر الدكتور جويلس السادة أعضاء مجلس إدارة الشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء كل من المهندس فيصل فريحات والمهندس عبد الهادي بركات والمهندس بدر أبو زهرة والمهندس عمر شرقية والسيد باسم نزال على المجهودات المقدمة والتي ساهمت بالوصول الى هذه اللحظة المهمة من تاريخ الشركة.
وتعد محطة تحويل الكهرباء في صرة ثاني محطات تحويل الكهرباء المملوكة من الشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء، وذلك بعد محطة تحويل الكهرباء في الجلمة / جنين والتي تدار بشكل كامل بكوادر فلسطينية منذ تشغيلها في أواخر العام 2017م والتي تقوم بتغذية منطقة جنين بالطاقة الكهربائية.